X أغلق
X أغلق
الرئيسية
كوكبيات
محليات
عالميات
رياضة
صحة وحياة
تربية وتعليم
الاسرة والبيت
من تراثنا
اهل الفن
دنيا ودين
افراحنا
الزاوية الثقافية
اطفال البيادر
مطبخ البيادر
الصور
علوم وتكنولوجيا
مكتبة الفيديو
حكاية نجاح
حالة الطقس
القران الكريم
رحلات البيادر
اخر الاخبار

عشية افتتاح العام الدراسي:بطيرم توصي بمرافقة الاهل...

وصلنا من جمعية بطيرم ما يلي"مع نهاية العطلة الصيفية التي كانت حافلة بالفعاليات...

عرعرة النقب:العثور على جثة شاب(23 عاما) من الضفة الغربية...

جاء في بيان للناطق بلسان شرطة النقب صباح اليوم الاثنين، جاء فيه ما يلي "وصل بلاغ الى...

فوائد التين المجفف غير متوقعة

فوائد التين المجفف مذهلة بالفعل، وهذا العنصر الغذائي متوفر على مدار العام، لذلك لا حجة...

ماذا توقع الراصد الجوي لهذا الأسبوع؟

توقع الراصد الجوي أن يطرأ اليوم الأحد 2019-08-25 انخفاض طفيف على درجات الحرارة ، وتبقى...

هل نحن في الصيف الأكثر حرارة بالتاريخ؟

أعلنت الإدارة الوطنية الأميركية للمحيطات والغلاف الجوي "نوا"، أن شهر يوليو/تموز 2019 هو...

جمعية الأقصى تنطلق بمشروعها لترميم مسجد بلال في القدس

وصلنا من جمعية الأقصى لرعاية الأوقاف والمقدسات الإسلامية ما يلي"اطلقت جمعية الأقصى...

13 عادة يومية نمارسها وتؤذي أجسامنا جميعا

يقوم المرء، كل يوم، بأشياء معينة عن قصد أو بغير علم، لكن بعض هذه الأشياء أو الأنشطة...

حالة الطقس:أجواء صيفية معتدلة

توقعت دائرة الارصاد الجوية ات يكون الجو صيفياً عادياً، ولايطرأ تغير يذكر على درجات...

تغييرات في ساعات عمل بريد كوكب ابو الهيجاء

وصلنا من السيد علي احمد شحادة الحاج مدير فرع البريد في كوكب ابو الهيجاء اوقات العمل...

جماهير غفيرة تشيع جثمان الطالبة الجامعية إبنة عرابة آية...

بحزن وألم، شيعت جماهير غفيرة ظهر اليوم الثلاثاء، جثمان الطالبة المرحومة آية نعامنة، من...

علوم وتكنولوجيا
الصبار المكسيكي.. "سلاح مستقبلي" لمحاربة التلوث
2019-08-08 21:20:29 | وكالات الأنباء
أصبح التلوث البلاستيكي مصدر قلق عالمي، خاصة مع الأرقام "المرعبة" الصادرة عن الأمم المتحدة، والتي تشير إلى أن أكثر من 8 ملايين طن من البلاستيك تدخل مياه المحيطات سنويا.
 
وفي المكسيك، تتواصل المساعي من أجل التوصل إلى منتجات بديلة عن البلاستيك، قبل أن يدخل الحظر الذي فرضته الحكومة على المنتجات البلاستيكية حيز التنفيذ العام المقبل، وهنا يأتي دور نبات الصبار، الذي لا يزين العلم المكسيكي فقط، بل أصبح له دور بيئي جديد، يتعلق بإنتاج المواد البلاستيكية القابلة للتحلل، حيث قام باحثون مكسيكيون بتطوير مواد تغليف من الصبار، تقدم حلا لأحد أكبر مسببات التلوث في العالم.
 
وطورت هذا المنتج الجديد الباحثة ساندرا باسكو، التي تعمل في إحدى الجامعات المكسيكية، وتجري اختبارات على أمل الحصول على براءة اختراع في وقت لاحق من هذا العام.
وقالت باسكو: "نستخدم لب الصبار للحصول على مادة نخلطها مع إضافات غير سامة، وتمتد لإنتاج ألواح ملونة ومطوية لتشكيل أنواع مختلفة من العبوات".
 
وأضافت: "إن ما نقوم به هو محاولة التركيز على الأشياء التي لا تتمتع بعمر طويل، خاصة العبوة ذات الاستخدام الواحد".
وينمو نبات الصبار المكسيكي بالمئات في بلدة سان استيبان، التي ستحظر الأكياس البلاستيكية غير القابلة لإعادة للتدوير، بدءا من العام المقبل.
 
ففي مايو الماضي، اعتمدت العاصمة المكسيكية حظرا على الأكياس البلاستيكية اعتبارا من عام 2020.
 
أما وبدءا من عام 2021، سيتم حظر القش والألواح البلاستيكية وأدوات المائدة والبالونات، إذا كانت مصنوعة من البلاستيك كليا أو جزئيا.
 
وتمثل نفايات أمريكا اللاتينية ومنطقة بحر الكاريبي حوالي 10 في المئة من النفايات في جميع أنحاء العالم، وفقا لأرقام صادرة عن الأمم المتحدة.

اضافة تعليق
اسم المعلق : *
البلد :
البريد الالكتروني :
عنوان التعليق : *
التعليق الكامل :
تعليقات الزوار