X أغلق
X أغلق
الرئيسية
كوكبيات
محليات
عالميات
رياضة
صحة وحياة
تربية وتعليم
الاسرة والبيت
من تراثنا
اهل الفن
دنيا ودين
افراحنا
الزاوية الثقافية
اطفال البيادر
مطبخ البيادر
الصور
علوم وتكنولوجيا
مكتبة الفيديو
حكاية نجاح
حالة الطقس
القران الكريم
رحلات البيادر
اخر الاخبار

عشية افتتاح العام الدراسي:بطيرم توصي بمرافقة الاهل...

وصلنا من جمعية بطيرم ما يلي"مع نهاية العطلة الصيفية التي كانت حافلة بالفعاليات...

عرعرة النقب:العثور على جثة شاب(23 عاما) من الضفة الغربية...

جاء في بيان للناطق بلسان شرطة النقب صباح اليوم الاثنين، جاء فيه ما يلي "وصل بلاغ الى...

فوائد التين المجفف غير متوقعة

فوائد التين المجفف مذهلة بالفعل، وهذا العنصر الغذائي متوفر على مدار العام، لذلك لا حجة...

ماذا توقع الراصد الجوي لهذا الأسبوع؟

توقع الراصد الجوي أن يطرأ اليوم الأحد 2019-08-25 انخفاض طفيف على درجات الحرارة ، وتبقى...

هل نحن في الصيف الأكثر حرارة بالتاريخ؟

أعلنت الإدارة الوطنية الأميركية للمحيطات والغلاف الجوي "نوا"، أن شهر يوليو/تموز 2019 هو...

جمعية الأقصى تنطلق بمشروعها لترميم مسجد بلال في القدس

وصلنا من جمعية الأقصى لرعاية الأوقاف والمقدسات الإسلامية ما يلي"اطلقت جمعية الأقصى...

13 عادة يومية نمارسها وتؤذي أجسامنا جميعا

يقوم المرء، كل يوم، بأشياء معينة عن قصد أو بغير علم، لكن بعض هذه الأشياء أو الأنشطة...

حالة الطقس:أجواء صيفية معتدلة

توقعت دائرة الارصاد الجوية ات يكون الجو صيفياً عادياً، ولايطرأ تغير يذكر على درجات...

تغييرات في ساعات عمل بريد كوكب ابو الهيجاء

وصلنا من السيد علي احمد شحادة الحاج مدير فرع البريد في كوكب ابو الهيجاء اوقات العمل...

جماهير غفيرة تشيع جثمان الطالبة الجامعية إبنة عرابة آية...

بحزن وألم، شيعت جماهير غفيرة ظهر اليوم الثلاثاء، جثمان الطالبة المرحومة آية نعامنة، من...

علوم وتكنولوجيا
عاصفة شمسية مدمرة قادمة..
2018-09-19 21:01:14 | وكالات الأنباء
حذرت رئيس مركز مراقبة الطقس الفضائي بمكتب الأرصاد الجوية، كاثرين بورنيت، من عاصفة شمسية مدمرة قد تتسبب في تعطيل الاتصالات على الأرض، وتخرّب شبكات الطاقة الكهربائية.
وسبق للطقس الفضائي المضطرب أن تسبب بأضرار جسيمة كما حدث مع العاصفة المغناطيسية سنة 1989، والتي قطعت الكهرباء عن 6 ملايين شخص، كما تعرض رواد الفضاء بمركبة أبولو لإشعاعات قاتلة في العام 1972، وأجبرت التوهجات الشمسية سنة 2003 طاقم عمل محطة الفضاء الدولية في العام 2003 على الاحتماء.
 
وكمحاولة لتوقع مثل هذه الظاهرة المدمرة، تخطط وكالة الفضاء الأوروبية لإطلاق مسبار لتتبع الشمس سنة 2020، وقد كشف مؤخرا عن المركبة الفضائية الخاصة بهذه المهمة في مركز إيرباص، قبل عام من إخضاعه لاختبارات في ألمانيا.
 
ونقلت صحيفة "تلغراف" البريطانية عن بورنيت، قولها: "يمثل مسبار تتبع الشمس مهمة بحثية ستساعدنا على المدى البعيد في فهم الكثير من الأسرار ذات الصلة بالشمس، وظواهرها المتعددة مثل العواصف، الأمر الذي سيمكننا في المستقبل من الاستعداد للأحداث الخطيرة التي قد تنجم عن مثل تلك المتغيرات".
 
وأضافت: "نحاول في المركز تقديم النصح عندما يكون للطقس الفضائي تأثير على التكنولوجيا، لذا نتابع التوهجات الشمسية ذات الترددات العالية، التي قد تحدث خللا في الاتصالات وأنظمة تحديد المواقع والأقمار الاصطناعية".
 
وأشارت إلى أن العواصف الشمسية الكبيرة المدمرة التي تقع مثل "كارينغتون" سنة 1859، قابلة للتكرار مرة كل مائة أو مائتي عام، وشددت على أن تعرض الأرض لمثل هذه العواصف مجرد "مسألة وقت".

اضافة تعليق
اسم المعلق : *
البلد :
البريد الالكتروني :
عنوان التعليق : *
التعليق الكامل :
تعليقات الزوار